الجامعة العربية المفتوحة

نسخة كاملة : انواع الشخصيات
أنت حالياً تتصفح نسخة خفيفة من المنتدى . مشاهدة نسخة كاملة مع جميع الأشكال الجمالية .
عزيزي الطالب ،، اليك بعضا من أنواع الشخصيات التي تكون منها الطبيعة البشرية ، وهذه معلومات حتى تتمكن من التعامل معها
الشخصية هي الصفة أو مجموعة الصفات التي تُميّز الشخص، ويستمدّها من عوامل وراثية، وتربوية، ويتميّز كل فرد بشخصية تختلف عن غيره، وأيضاً يتأثر الإنسان بالعوامل الاجتماعية المحيطة فيه، والتي تصقل شخصيته وفقاً لقواعد معيّنة خاصة بكل مجتمع بشري، ويهتم علم النفس بدراسة أنواع الشخصيات البشرية، ومنها:

الفصامية

يوصف الشخص الذي يعاني من هذه الشخصية بأنّه يميل إلى الوحدة والعزلة، والابتعاد عن الآخرين، والقيام بالمهام بشكل منفرد، وقد تحمل هذه الشخصية بداية الإصابة بمرض فصام الشخصية (شيزوفرينيا)، والذي يُعاني فيه المصاب من ازدواج أو ثنائية الشخصية، ويستمد الإنسان الفصامي قرارته وفقاً لما تُمليه عليه شخصيته من آراء.

الشكاكة

هو الإنسان الذي يعيش بالشك، ويبني شكه على حالة من الظن، ولا يعتمد على حقيقة ثابتة، ويظل تفكيره غير مستقر؛ فتنعدم ثقته بالأشخاص المحيطين فيه، ويتجنب التواصل مع أي شخص دون التأكد من أنه موثوق فيه، ويمتاز بكثرة التوتر والقلق، وهو دائم البحث حول المواضيع التي تثير الشكوك.

الهستيرية

يشعر صاحب هذه الشخصيّة بعدم الارتياح، وخصوصاً عندما يجد أنّ الآخرين من حوله لا يهتمون له، لذلك يعتمد على لفت الانتباه بأيّ طريقة ممكنة، ويسعى إلى الحصول على إعجاب الناس مهما كلفه ذلك من ثمن، ويعتبر ذو مشاعرٍ سطحية، ولا يتأثر بالأشخاص المحيطين فيه بسهولة.

الحدية

هي الشخصية التي يكون صاحبها ذا تفكير واحد، أي متطرّف برأيه، ولا يقبل الآراء الأخرى؛ حيث تتنوّع الحالات الفكرية التي يعيش فيها، ويتصف بالتقلب المزاجي بين فترة وأخرى، كما قد تصدر منه قرارات فجائية، ويتّسم بعدم استقرار مشاعره، وانفعالاته.

النرجسية

الشخص الذي يتسم بها يتولّد عنده حب الذات، والشعور بأنّه أهم من غيره، وأنّه ذو عظمة، ويمتاز بأنّه استغلالي يستغلّ الأشخاص من حوله للوصول إلى الأشياء التي يريدها، وتهمّه مصلحته الشخصية بشكل رئيسي.

الوسواسية

يوصف صاحب هذه الشخصية بأنّه كثير الانشغال بالأشياء من حوله، ويتأكّد من أنها تمت بشكل كامل أكثر من مرة؛ كالتأكد من غسل اليدين بشكل مستمر، أو التأكد أكثر من مرة من إغلاق باب المنزل عند الخروج منه، ولا يعتمد الشخص الذي يتصف بهذه الشخصية على غيره في الأعمال، بل يُفضّل أن ينجزها بنفسه حتى يتأكد من أنها قد تمت بشكل كامل.

الاعتمادية

يتصف صاحب هذه الشخصية بأنه يعتمد على غيره للقيام بالأعمال الخاصة به، كما أنه يحافظ على اكتساب الأشخاص الذين يقومون بعمله عنه، ولا يعارض أي قرار يتخذونه حتى يحافظ عليهم، لذلك يصعب عليه بدء عمل بشكل فردي.

الاكتئابية

هو شخص يتّصف بالعيش بحزن شديد نتيجة وجود إحدى المسببات التي أدت إلى إصابته بالاكتئاب؛ فينعزل عن الأشخاص الآخرين، ويفضّل التواجد وحده بشكل دائم.